أخبار عاجلة

الجنيه الإسترليني يستقر عند أعلى مستوياته في عام بعد اجتماع المركزي البريطاني

الجنيه الإسترليني يستقر عند أعلى مستوياته في عام بعد اجتماع المركزي البريطاني
الجنيه الإسترليني يستقر عند أعلى مستوياته في عام بعد اجتماع المركزي البريطاني

استقرت تداولات الجنيه الإسترليني خلال تداولات اليوم الجمعة بالقرب من أعلى مستوى في عام والذي سجله يوم أمس، يأتي هذا التعافي الكبير في مستويات العملة الملكية بعد اجتماع البنك المركزي البريطاني الذي أشار إلى إمكانية البدء في رفع أسعار الفائدة مبكراً عن التوقعات السابقة.

 

يتداول زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار حالياً عند المستوى 1.3395 وذلك بعد أن سجل أعلى مستوى عند 1.3402 بينما قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1.3401 مسجلاً أدنى مستوى عند 1.3386. 

 

المستويات الحالية للجنيه الإسترليني جاءت بدعم من تصريحات البنك المركزي البريطاني الذي أشار إلى استمرار تحسن أداء الاقتصاد البريطاني وهو ما دفع البنك إلى تثبيت سياسته النقدية، ولكنه أشار إلى إمكانية رفع أسعار الفائدة بشكل مبكر مقارنة مع التوقعات السابقة وذلك مع استمرار تحسن معدلات التضخم.

 

تسببت مستويات الجنيه الإسترليني المرتفعة في التأثير السلبي على الدولار الأمريكي الذي شهد انخفاض يوم أمس على الرغم من البيانات الأفضل من المتوقع التي صدرت عن التضخم وقطاع العمالة في الولايات المتحدة، واليوم توقف الجنيه الإسترليني عن الارتفاع بسبب تراجع الطلب على المخاطرة بعد تجربة صاروخية جديدة من كوريا الشمالية ولكنه يبقى بالقرب من اعلى مستوى في عام والذي سجله يوم أمس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ارتفاع الوظائف جديدة فى كندا يتجاوز التوقعات -أغسطس
التالى انخفاض معدل البطالة الكندية لأدنى مستوى منذ 2008 - أغسطس