انخفاض الجنية الإسترليني للجلسة الثالثة على التوالي أمام الدولار الأمريكي

انخفاض الجنية الإسترليني للجلسة الثالثة على التوالي أمام الدولار الأمريكي
انخفاض الجنية الإسترليني للجلسة الثالثة على التوالي أمام الدولار الأمريكي

تراجعت العملة الملكية الجنيه الإسترليني خلال الجلسة الأمريكية أمام الدولار الأمريكي لنشهد تراجعها للجلسة الثامنة في عشرة جلسات من أعلى مستوياتها منذ 24 من حزيران/يونيو من العام السابق 2016 عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الملكي البريطاني وفي أعقاب حديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح جيروم باول عن الإصلاح التنظيمي في واشنطون.

 

في تمام الساعة 05:23 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفض زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.26% إلى مستويات 1.3242 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3276 بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له منذ 14 من أيلول/سبتمبر الماضي عند 1.3222، بينما حقق الأعلى له خلال تداولات الجلسة عند 1.3288.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد البريطاني الكشف عن قراءة مؤشر مدراء المشتريات للإنشاء والتي أوضحت انكماشاً لأول مرة في عام مع صدور القراءة بما قيمته 48.1 مقارنة بالقراءة السابقة لشهر آب/أغسطس الماضي والتوقعات عند 51.1.

 

وجاء ذلك عقب ساعات من تصريحات وزير التجارة البريطاني فوكس الذي نوه إلى أنه في حال عدم التوصل إلى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي بحلول آذار/مارس المقبل، لن يكون هناك خيار أمام بلاده سوى المضي قدماً وعدم الانتظار لأي اتفاقات، مضيفا  أنه لا يوجد سبب وجيه لتأجيل المحادثات التجارية بين بريطانيا والاتحاد، معرباً بذلك عن احباطه من عدم استعداد الشركاء في أوروبا لإجراء محادثات تجارية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تذبذب الدولار الأسترالي وسط بيانات القطاع الصناعي الصيني والاسترالي