الدولار الأمريكي يمدد خسائره قبيل محضر الاحتياطي الاتحادي

الدولار الأمريكي يمدد خسائره قبيل محضر الاحتياطي الاتحادي
الدولار الأمريكي يمدد خسائره قبيل محضر الاحتياطي الاتحادي

تراجع الدولار الأمريكي بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء مقابل سلة من العملات العالمية ، ليمدد خسائره لليوم الثالث على التوالي ،مع عزوف المستثمرين عن المخاطرة والتركيز على شراء العملات ذات العائد المنخفض ،ويترقب المستثمرين غدا الأربعاء صدور محضر الاحتياطي الاتحادي ،بحثا عن أدلة جديدة حول استمرار تشديد السياسة النقدية الأمريكية ،ورفع أسعار الفائدة لمرة ثالثة خلال هذا العام.

 

تراجع مؤشر الدولار بنسبة 0.5% حتى الساعة 12:13بتوقيت جرينتش ،ليتداول عند مستوي 93.13 نقطة ،ومستوي افتتاح تعاملات اليوم عند 93.52 نقطة ،وسجل الأعلى عند 93.55 نقطة والأدنى عند 93.06 نقطة. 

 

أنهي المؤشر تعاملات الأمس منخفضا بأقل من 0.1% ،فى ثاني خسارة يومية على التوالي ،بعدما طغي تأثير المخاوف بشأن التوترات حول كوريا الشمالية ،على الاحتمالات القوية لرفع أسعار الفائدة الأمريكية فى كانون الأول/ديسمبر المقبل.

 

ارتفعت تلك الاحتمالات إلى 90 بالمئة من 75 بالمئة يوم الجمعة بعد بيانات أظهرت ارتفاع متوسط الأجور فى الولايات المتحدة خلال أيلول/سبتمبر بأعلى وتيرة فى نحو عام ونصف ،فى علامة إيجابية لاحتمالات تحسن مستويات التضخم فى البلاد.

 

ومن أجل إعادة تقييم تلك الاحتمالات يترقب المستثمرين غدا الأربعاء صدور محضر الاجتماع الأخير لمجلس الاحتياطي الاتحادي ،والذي شهد الإبقاء على أسعار الفائدة ثابتة دون تغيير ،والإعلان عن البدء فى خفض الميزانية العمومية للمجلس بداية من الشهر الجاري،ومن المنتظر أن يحمل المحضر دلائل جديدة حول الاستمرار فى تشديد السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة فى اجتماع كانون الأول/ديسمبر القادم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تذبذب الدولار الأسترالي وسط بيانات القطاع الصناعي الصيني والاسترالي