استقرار سلبي للجنية الإسترليني أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية

استقرار سلبي للجنية الإسترليني أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية
استقرار سلبي للجنية الإسترليني أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية

تذبذبت العملة الملكية الجنيه الإسترليني في نطاق ضيق مائل نحو التراجع أمام الدولار الأمريكي وسط شح البيانات الاقتصادية من قبل الاقتصاد الملكي البريطاني وعقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الاربعاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 04:19 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفض زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.05% إلى مستويات 1.3197 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3203 بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.3176، بينما حقق الأعلى له عند 1.3222.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي أعرب عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك دالاس الاحتياطي الفيدرالي روبرت كابلن خلال حديثه تجاه التوقعات الاقتصادية في معهد ستانفورد لبحوث السياسات الاقتصادية أن خيار رفع الفائدة على الأموال الفيدرالية في الاجتماعات المقبلة لا يزال قائم، موضحاً أن الانتظار طويلاً دون رفع أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل قد يزيد من فرص الركود الاقتصادي.

 

وجاء ذلك قبل أن نشهد صدور قراءة مؤشر فرص العمل وملخص دوران العمالة بنحو 6.08 مليون وظيفة مقابل نحو 6.14 مليون وظيفة في تموز/يوليو الماضي، دون التوقعات عند نحو 6.13 مليون وظيفة ووسط تتطلع الأسواق المالية لما سوف يسفر عنه محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح الذي تم البقاء من خلاله على أسعار الفائدة عند ما بين 1.00% و1.25% وإقرار البدء في خطط التطبيع بحلول تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تذبذب الدولار الأسترالي وسط بيانات القطاع الصناعي الصيني والاسترالي