الدولار الأمريكي يرتفع قبيل بيانات الوظائف الشهرية

الدولار الأمريكي يرتفع قبيل بيانات الوظائف الشهرية
الدولار الأمريكي يرتفع قبيل بيانات الوظائف الشهرية

ارتفع الدولار الأمريكي قليلا بالسوق الأوروبية يوم الجمعة مقابل سلة من العملات العالمية ،ليستأنف مكاسبه التي توقفت مؤقتا بالأمس بعد تراجع عوائد السندات الأمريكية لأجل عشر سنوات ،يأتي هذا الارتفاع قبيل صدور بيانات الوظائف الجديدة فى الولايات المتحدة خلال تشرين الأول/أكتوبر ،والمتوقع لها أن تسجل أعلى وتيرة للتوظيف فى أكثر من عامين ونصف ،وتصدر بيانات أخرى عن الميزان التجاري وطلبات المصانع وعن قطاع الخدمات.

 

ارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.1% حتى الساعة 11:55بتوقيت جرينتش ،ليتداول عند مستوي 94.68 نقطة ،ومستوي افتتاح تعاملات اليوم عند 94.60 نقطة ،وسجل الأعلى عند 94.73 نقطة والأدنى عند 94.52 نقطة. 

 

أنهي المؤشر تعاملات الأمس منخفضا بنسبة 0.1% ،فى أول خسارة خلال ثلاثة أيام ،  تحت ضغط تراجع عوائد السندات الأمريكية لأجل عشر سنوات ،بعد الإعلان رسميا عن ترشيح جيروم باول لرئاسة مجلس الاحتياطي الاتحادي.

 

أبقي الاحتياطي الاتحادي خلال اجتماع هذا الأسبوع على أسعار الفائدة ثابتة دون أي تغيير يذكر عند نطاق 1.25% ،وأشار إلى الاستمرار فى تنفيذ دورة رفع أسعار الفائدة للعام الحالي ،بما يعني زيادة الأسعار لمرة ثالثة هذا العام خلال الاجتماع الأخير فى 2017 منتصف كانون الأول/ديسمبر المقبل ، وأشاد البنك المركزي كثيرا بقوة سوق العمل ،وأكد على متانة النمو الاقتصادي فى البلاد. 

 

ومن أجل التأكد من قوة سوق العمل الأمريكي ومتانة النمو الاقتصادي ،يترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم عديد البيانات الهامة عن الوظائف الجديدة بالقطاع الغير زراعي ومعدل البطالة ومتوسط الأجور ،وبيانات أخرى عن الميزان التجاري وطلبات المصانع وعن قطاع الخدمات.

 

تصدر بحلول الساعة 12:30 جرينتش بيانات الوظائف بالقطاع الغير زراعي التوقعات تشير إلي إضافة الاقتصاد الأمريكي 312 ألف وظيفة جديدة خلال تشرين الأول/أكتوبر بالمقارنة مع فقد 33 ألف وظيفة في أيلول/سبتمبر ،مع استقرار معدل البطالة عند مستوي 4.2% وهو أدنى مستوى منذ عام 2001، ويصدر أيضا متوسط دخل الفرد فى الساعة المتوقع ارتفاع 0.2% من ارتفاع 0.5% فى أيلول/سبتمبر.

 

ويصدر أيضا بيانات الميزان التجاري ،تشير التوقعات إلى تسجيل عجز بمقدار 43.3 مليار دولار فى أيلول/سبتمبر من عجز بمقدار 42.4 فى آب/أغسطس ،كما تصدر طلبات المصانع الأمريكية المتوقع ارتفاع 1.3 % فى أيلول/سبتمبر من ارتفاع بنسبة 1.2 % فى آب/أغسطس.

 

وعن قطاع الخدمات تصدر بحلول الساعة 13:45 جرينتش القراءة النهائية لمؤشر مديري المشتريات الخدمي لشهر تشرين الأول/أكتوبر المتوقع مستوي 55.7 نقطة ،وسجلت القراءة الأولية مستوي 55.9 نقطة ،وتصدر بحلول الساعة 14:00 جرينتش قراءة مؤشر معهد التزويد الخدمي لشهر تشرين الأول/أكتوبر المتوقع مستوي 58.5 نقطة من مستوي 59.8 نقطة فى أيلول/سبتمبر.

 

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن بالأمس عن اختيار جيروم باول مرشحا لرئاسة مجلس الاحتياطي الاتحادي ليحل محل جانيت يلين التي تنتهي فترة ولايتها فى شباط/فبراير القادم ، وحتى يكتمل تعيين باول لفترة ولاية أربع سنوات حتى 2022 لابد من موافقة مجلس الشيوخ.

 

وجيروم باول يشغل حاليا منصب عضو بالاحتياطي الاتحادي منذ عام 2012،وتنظر الأسواق المالية إلى باول بأنه لا يمثل تغييرا جذريا بالنسبة لمستقبل السياسة النقدية الأمريكية ،كونه مؤيدا للتوجه العام الذي انتهجته جانيت يلين فى السياسة النقدية ،وأكد سابقا على أن ضعف التضخم يبرر استمرار التدرج الحذر فى رفع أسعار الفائدة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ترامب يرشح بوال لقيادة بنك الاحتياطي الفيدرالي
التالى الدولار الأسترالي يعود إلى الانخفاض بعد بيانات مبيعات التجزئة