استقرار إيجابي للعملة الموحدة لمنطقة اليورو أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية

استقرار إيجابي للعملة الموحدة لمنطقة اليورو أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية
استقرار إيجابي للعملة الموحدة لمنطقة اليورو أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية

تذبذبت العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع خلال الجلسة الأمريكية أمام الدولار الأمريكي وسط شح البيانات الاقتصادية من قبل اقتصاديات منطقة اليورو في أعقاب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وعلى أعتاب حديث محافظة بنك الاحتياطي الفيدرالي جانيت يلين في نيويورك.

 

في تمام الساعة 05:24 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي 0.03% إلى مستويات 1.1737 مقارنة بالافتتاحية عند 1.1733 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.1758، بينما حقق الأدنى له في أسبوع عند 1.1713.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق الإسكان مع صدور قراءة مؤشر مبيعات المنازل القائمة والتي أظهرت تسارع وتيرة الارتفاع لنسبة 2.0% إلى نحو 5.48 مليون منزل مقابل 0.4% عند نحو 5.37 مليون منزل في أيلول/سبتمبر الماضي، بخلاف التوقعات عند ارتفاع 0.2% عند نحو 5.40 مليون منزل.

 

بخلاف ذلك، فقد أعرب جانيت يلين يوم أمس الاثنين أنها سوف تستقيل من منصبها في مجلس محافظي الاحتياطي الفيدرالي بمجرد تأكيد على أن جيروم باول سوف يتولى زمام أمور الاحتياطي الفيدرالي عقب انقضاء ولايتها الحالية في شباط/فبراير المقبل عقب حلفه لليمين الدستوري أمام مجلس الشيوخ.

 

ومن المرتقب أن تعقد لجنة المصارف في مجلس الشيوخ جلسة في وقت لاحق من الأسبوع المقبل لإبداء الرأي في ترشيح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لعضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح جيروم باول لتولي منصب محافظ الاحتياطي الفيدرالي خلفاً ليلين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تذبذب الدولار الأسترالي وسط بيانات القطاع الصناعي الصيني والاسترالي