الدولار الأمريكي يحافظ على مكاسبه وسط التركيز على مشروع الإصلاح الضريبي

الدولار الأمريكي يحافظ على مكاسبه وسط التركيز على مشروع الإصلاح الضريبي
الدولار الأمريكي يحافظ على مكاسبه وسط التركيز على مشروع الإصلاح الضريبي

ارتفع الدولار الأمريكي بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء مقابل سلة من العملات العالمية ، ليحافظ على مكاسبه لليوم الثاني على التوالي ،وسط تركيز المستثمرين على الخطوات التالية بشأن مشروع قانون الإصلاح الضريبي فى الولايات المتحدة ،يأتي فى الوقت الذي ينتظر فيه الاقتصاد الأمريكي عديد البيانات الهامة عن الميزان التجاري وقطاع الخدمات. 

 

ارتفع مؤشر الدولار بأكثر من 0.1% حتى الساعة 12:15بتوقيت جرينتش ،ليتداول عند مستوي 93.10 نقطة ،ومستوي افتتاح تعاملات اليوم عند 92.99 نقطة،وسجل الأعلى عند 93.24 نقطة و الأدنى عند 92.98 نقطة.

 

أنهي المؤشر تعاملات الأمس مرتفعا بنسبة 0.3% ،فى أول مكسب خلال ثلاثة أيام،بعد موافقة مجلس الشيوخ على مشروع قانون الإصلاح الضريبي فى الولايات المتحدة.

 

وانعكست هذه الموافقة على معنويات المستثمرين بالأسواق المالية ،خاصة أسواق الأسهم والسندات ، فسجلت مؤشرات الأسهم الأمريكية فى وول ستريت مستويات قياسية جديدة ، وقفزت عوائد السندات الأمريكية فئة عشر سنوات بنحو 6 نقاط أساس.

 

ويتابع المستثمرين الخطوات التالية بشأن مشروع قانون الإصلاح الضريبي فى الولايات المتحدة ،خاصة بعدما صوت بالأمس فى وقت متأخر مجلس النواب حول إجراء مفوضات رسمية مع مجلس الشيوخ حول بنود القانون ،ويتوقع خبراء أن تستغرق المداولات حول القانون أسابيع حتى تكتمل ،ويتم إقرار القانون للتنفيذ الفعلي.

 

ينتظر الاقتصاد الأمريكي فى وقت لاحق اليوم بيانات هامة عن الميزان التجاري وقطاع الخدمات ،والتي من المتوقع أن تؤثر على اتجاه سعر صرف العملة الأمريكية مقابل معظم العملات العالمية.

 

تصدر بيانات الميزان التجاري ،تشير التوقعات إلى تسجيل عجز بمقدار 46.2 مليار دولار فى تشرين الأول/أكتوبر من عجز بمقدار 43.5 فى أيلول/سبتمبر.

 

وعن قطاع الخدمات تصدر القراءة النهائية لمؤشر مديري المشتريات الخدمي لشهر تشرين الثاني/نوفمبر المتوقع مستوي 55.4 نقطة ،وسجلت القراءة الأولية مستوي 54.7 نقطة ،وتصدر قراءة مؤشر معهد التزويد الخدمي لشهر تشرين الثاني/نوفمبر المتوقع مستوي 59.2 نقطة من مستوي 60.1 نقطة فى تشرين الأول/أكتوبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق انخفاض الأسهم الأسيوية لتتبع خطى أسهم وول ستريت
التالى العجز بالميزان التجاري الأمريكي يفوق التوقعات - أكتوبر