استقرار إيجابي للجنية الإسترليني أعلى حاجز 1.35 لكل دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية

استقرار إيجابي للجنية الإسترليني أعلى حاجز 1.35 لكل دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية
استقرار إيجابي للجنية الإسترليني أعلى حاجز 1.35 لكل دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية

تذبذبت العملة الملكية الجنيه الإسترليني في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع أمام الدولار الأمريكية عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الخميس عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 04:16 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.27% إلى مستويات 1.3553 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3516 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.3560، بينما حقق الأدنى له عند 1.3506.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الملكي البريطاني الكشف عن قراءة مؤشر نشينويد لأسعار المنازل والتي أظهرت تسارع وتيرة النمو إلى 0.1% مقارنة بالقراءة السابقة لشهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي والتوقعات عند 0.1%، وجاء ذلك قبل أن نشهد صدور قراءة مؤشر مدراء المشتريات الخدمي والتي أوضحت اتساعاً إلى ما قيمته 54.2 مقابل 53.8 في تشرين الثاني/نوفمبر، متفوقة بذلك على التوقعات عند ما قيمته 54.1. 

 

وفي نفس السياق، فقد  تابعنا أيضا عن الاقتصاد الملكي البريطاني ارتفاع صافي الإقراض للإفراد إلى ما قيمته 4.9 مليار جنية إسترليني متوافقة بذلك مع التوقعات خلال تشرين الثاني/نوفمبر، بينما استقرت القروض العقارية عند نحو 65 ألف متفوقة بذلك على التوقعات بالتزامن مع استقرار صافي استهلاك الائتمان عند 1.4 مليار جنية إسترليني بخلاف التوقعات وتراجع العرض النقدي أم-4 بصورة فاقت التوقعات خلال تشرين الثاني/نوفمبر. 

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مؤشر التغير في وظائف القطاع الخاص والتي أظهرت تسارع وتيرة خلق الوظائف إلى نحو 250 ألف وظيفة مضافة مقابل 185 ألف وظيفة مضافة في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، متفوقة على التوقعات عند 191 ألف وظيفة مضافة، ويأتي ذلك وسط تطلع الأسواق لما سوف يسفر عنه تقرير الوظائف الحكومي يوم غداً الجمعة.

 

وجاء ذلك قبل أن نشهد الكشف عن قراءة مؤشر طلبات الإعانة والتي أظهرت ارتفاعاً بواقع 3 ألف طلب إلى نحو 250 ألف، بخلاف التوقعات عند 241 ألف طلب، وصولاً إلى صدور القراءة النهائية لمؤشر مدراء المشتريات الصناعي من قبل ماركيت عن الولايات المتحدة والتي قد أظهرت اتساعاً إلى ما قيمته 53.7 مقارنة بالقراءة الأولية السابقة والتوقعات عند 52.4 ومقابل 54.5 في تشرين الثاني/نوفمبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الدولار الأمريكي يوسع مكاسبه لأعلى مستوى فى أسبوعين استنادا على احتمالات الفائدة
التالى الشرطة والسلطات الضريبية تداهم مركز تداول عملات رقمية كبير في كوريا الجنوبية