اليورو يمدد خسائره لأدنى مستوى فى أسبوعين مقابل الدولار الأمريكي

اليورو يمدد خسائره لأدنى مستوى فى أسبوعين مقابل الدولار الأمريكي
اليورو يمدد خسائره لأدنى مستوى فى أسبوعين مقابل الدولار الأمريكي

تراجع اليورو بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء مقابل سلة من العملات العالمية،ليمدد خسائره لليوم الثالث على التوالي مقابل الدولار الأمريكي مسجلا أدنى مستوى فى نحو أسبوعين،مع تسارع عمليات التصحيح وجني الأرباح بعد مكاسب قوية على مدار شهرين ،وانخفض اليورو أيضا تحت ضغط تراجع احتمالات قيام المركزي الأوروبي بإنهاء برنامج التحفيز النقدي ورفع أسعار الفائدة خلال العام الحالي خاصة مع ضعف وتيرة التضخم الأوروبية وابتعادها نسبيا عن مستهدف البنك المركزي عند اثنين بالمئة.

 

تراجع اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.1% حتى الساعة 07:45 جرينتش ،ليتداول عند 1.1955$ ،وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.1967$ ،وسجل الأعلى عند 1.1975$ ،والأدنى عند 1.1951$ الأدنى منذ 29 كانون الأول/ديسمبر الماضي.

 

فقد اليورو بالأمس نسبة 0.5% مقابل الدولار الأمريكي ،فى ثاني خسارة يومية على التوالي،وبأكبر خسارة يومية منذ 26 تشرين الأول/أكتوبر الماضي،بعدما طغي تأثير تسارع عمليات التصحيح وجني الأرباح،على تقرير المفوضية الأوروبية الذي أظهر ارتفاع مستويات الثقة بالاقتصاد الأوروبي خلال كانون الأول/ديسمبر.

 

حقق اليورو ارتفاعا بنسبة 3% مقابل الدولار الأمريكي ،على مدار تعاملات تشرين الثاني/نوفمبر وكانون الأول/ديسمبر ،وفى مستهل تعاملات كانون الثاني/يناير سجل أعلى مستوى فى أربعة أشهر عند 1.2089$ ،وتحققت تلك المكاسب بفضل علامات على تسارع نمو القطاعات الرئيسية المكونة للاقتصاد الأوروبي.

 

تراجعت احتمالات قيام المركزي الأوروبي بإنهاء برنامج شراء السندات "المحفز للاقتصاد" ورفع أسعار الفائدة خلال العام الحالي،خاصة بعد بيانات أسعار المستهلكين الصادرة يوم الجمعة ،والتي أظهرت تراجع وتيرة التضخم خلال كانون الأول/ديسمبر ،وابتعادها نسبيا عن مستهدف البنك المركزي عند اثنين بالمئة.

 

وخلال الاجتماع الأخير للمركزي الأوروبي والذي عقد منتصف كانون الأول/ديسمبر الماضي ،أشار صانعي السياسة النقدية فى أوروبا إلى صعوبة تحقيق مستهدف التضخم على المدى المتوسط والحاجة إلى استمرار التحفيز.

 

ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.1% ،مواصلا صعوده لليوم الثالث على التوالي ،عاكسا استمرار تعافي عمليات شراء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات العالمية،وبدعم تصريحات بعض أعضاء الاحتياطي الاتحادي حول تسريع وتيرة رفع أسعار الفائدة الأمريكية خلال العام الحالي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تقلص فائض الميزان التجاري والحساب الجاري في اليابان
التالى البتكوين تتراجع لليوم الثالث على التوالي بفعل تكثيف إجراءات القيود والرقابة