ارتفاع الجنية الإسترليني لأول مرة في خمسة جلسات أمام الدولار الأمريكي عقب قرارات وتوجهات المركزي البريطاني
ارتفاع الجنية الإسترليني لأول مرة في خمسة جلسات أمام الدولار الأمريكي عقب قرارات وتوجهات المركزي البريطاني

ارتفعت العملة الملكية الجنيه الإسترليني أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الخميس عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم والتي تضمنت قرارات وتوجهات صانعي السياسة النقدية لدى البنك المركزي البريطاني بالإضافة إلى خطاب محافظ بنك إنجلترا مارك كارني إلى وزير الخزانة البريطاني فيليب هاموند حيال تطورات التضخم.

 

في تمام الساعة 05:18 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.23% إلى مستويات 1.3913 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3881 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.4067، بينما حقق الأدنى له عند 1.3846.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد البريطاني إقرار صانعي السياسة النقدية لدى بنك إنجلترا البقاء على أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجلة عند 0.50% وبرنامج شراء الأصول عند 435 مليار جنيه إسترليني، مع تصويت الأعضاء التسعة بالاجتماع على ذلك بالتزامن مع كشف البنك المركزي البريطاني عن كل من تقرير التضخم والسياسة النقدية، وصولاً إلى تصريحات كارني حيال تقرير التضخم.

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة طلبات الإعانة الأسبوعية والتي أظهرت تراجعاً بواقع 9 ألف طلب إلى نحو 221 ألف طلب مقابل 230 ألف طلب، بخلاف التوقعات عند نحو 232 ألف طلب، كما أوضحت قراءة طلبات الإعانة المستمرة للأسبوع المنقضي في 27 من كانون الثاني/يناير انخفاضاً بواقع 23 ألف طلب إلى نحو 1,923 ألف طلب مقابل 1,956 ألف طلب، متفوقة على التوقعات عند 1,940 ألف طلب.

المصدر : وكالات