اليورو يقبل على تسجيل أول انخفاض أسبوعي بعد سبعة أسابيع من المكاسب
اليورو يقبل على تسجيل أول انخفاض أسبوعي بعد سبعة أسابيع من المكاسب

يتداول اليورو بشكل عرضي خلال الجلسة الأسيوية وذلك بعد أن سجل ادنى مستوياته في ثلاثة أسابيع خلال تداولات الأمس، يأتي هذا مع استمرار تأثر اليورو بتعافي الدولار الأمريكي وتسجيله اعلى مستوى في أسبوعين.

 

العائد على السندات الأمريكية يستمر في الارتفاع وذلك مع تزايد التوقعات بالمزيد من عمليات رفع أسعار الفائدة الأمريكية خلال العام الجاري، وهو ما قلل من الطلب على اليورو خاصة مع عدم وضوح سياسة البنك المركزي الأوروبي بخصوص سحب التحفيز النقدي.

 

الدولار وجد الدعم من جراء موافقة الكونجرس الأمريكي على تمويل الحكومة لمدة عامين ليرفع إنفاق الحكومة بمقدار 300 مليار دولار الأمر الذي من شأنه أن يوسع العجز في الموازنة الحكومية بشكل كبير.

 

هذا وقد صرح عضو البنك الاحتياطي الفدرالي ويليام دودلي أن الرفع التدريجي للفائدة يعكس تزايد الثقة في الاقتصاد الأمريكي، وأنه يتوقع رفع الفائدة ثلاثة مرات هذا العام ولكن تحسن الأداء الاقتصادي قد يدفع البنك لرفع الفائدة 4 مرات خلال العام.

 

يتداول زوج اليورو مقابل الدولار حالياً عند المستوى 1.2256 وذلك بعد أن سجل أعلى مستوى عند 1.2263 وأدنى مستوى عند 1.2240 وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1.2246.

المصدر : وكالات