الجنيه الإسترليني تحت الضغط قبيل بيانات قطاع البناء البريطاني

الجنيه الإسترليني تحت الضغط قبيل بيانات قطاع البناء البريطاني
الجنيه الإسترليني تحت الضغط قبيل بيانات قطاع البناء البريطاني

تراجع الجنيه الإسترليني قليلا بالسوق الأوروبية يوم الجمعة مقابل سلة من العملات العالمية ، مواصلا خسائره لليوم الثاني على التوالي مقابل الدولار الأمريكي ،وذلك قبيل صدور بيانات هامة عن قطاع البناء البريطاني أحد أهم القطاعات المكونة للاقتصاد الملكي ،واستقرت تداولات مؤشر الدولار ضمن نطاق محدود ،مع عزوف المستثمرين عن بناء مراكز جديدة بالعملة الأمريكية ،ترقبا لصدور بيانات الوظائف الشهرية فى الولايات المتحدة ،والتي من المنتظر أن تقدم دليلا جديدا حول فرص رفع أسعار الفائدة الأمريكية منتصف هذا الشهر.

 

الجنيه الإسترليني

فقد الجنيه الإسترليني بالأمس نسبة 0.1 بالمئة مقابل الدولار الأمريكي ،فى أول خسارة خلال أربعة أيام ،بفعل ارتفاع العملة الأمريكية مقابل معظم العملات الرئيسية ،بالإضافة إلى بيانات سلبية من لندن أظهرت تراجع فاق التوقعات لنمو قطاع الصناعات التحويلية البريطاني خلال أيار/مايو.

 

يتداول زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بحلول الساعة 07:55 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1.2860 من سعر الافتتاح 1.2879 بعد تسجيل أعلى سعر 1.2895 وأدنى سعر 1.2855.

 

تراجع الجنيه الإسترليني قليلا بالسوق الأوروبية يوم الجمعة مقابل سلة من العملات العالمية، مواصلا خسائره لليوم الثاني على التوالي مقابل الدولار الأمريكي ،وفقد الجنيه حتى الآن نحو 0.2 بالمئة مقابل العملة الأمريكية ،وينتظر الاقتصاد البريطاني فى وقت لاحق اليوم صدور بيانات عن قطاع البناء خلال أيار/مايو ،وقطاع البناء أحد أهم القطاعات الرئيسية المكونة للاقتصاد.

 

يصدر بحلول الساعة 08:30 جرينتش مؤشر مديري المشتريات قطاع البناء المتوقع مستوي 52.7 نقطة خلال أيار/مايو من مستوي 53.1 نقطة فى نيسان/أبريل.

 

الدولار الأمريكي 

أنهي مؤشر الدولار تعاملات الأمس مرتفعا بنسبة 0.3 بالمئة ،فى أول مكسب خلال ثلاثة أيام ،بعد بيانات قوية من الولايات المتحدة ،أظهرت ارتفاع فاق التوقعات لوظائف القطاع الخاص الأمريكي خلال أيار/مايو ،بالإضافة إلى تحسن غير متوقع لمسار نمو قطاع الصناعات التحويلية خلال أيار/مايو ، وعززت هذه البيانات من احتمالات رفع أسعار الفائدة الأمريكية للمرة الثانية خلال هذا العام.

 

يتداول مؤشر الدولار بحلول الساعة 07:56بتوقيت جرينتش حول مستوي 97.18 نقطة من مستوي الافتتاح 97.14 نقطة وسجل أعلى مستوي 97.18 نقطة وأدنى مستوي 97.11 نقطة. 

 

استقر مؤشر الدولار بالسوق الأوروبية يوم الجمعة ضمن نطاق محدود من التداولات مع عزوف المستثمرين عن بناء مراكز جديدة بالعملة الأمريكية ، ترقبا لصدور بيانات الوظائف الشهرية فى الولايات المتحدة ،والتي من المنتظر أن تقدم دليلا جديدا حول فرص رفع أسعار الفائدة الأمريكية منتصف هذا الشهر.

 

تصدر بحلول الساعة 12:30 جرينتش بيانات الوظائف بغير القطاع الزراعي التوقعات تشير إلي إضافة الاقتصاد الأكبر بالعالم 181 ألف وظيفة جديدة خلال أيار/مايو بالمقارنة مع 211 ألف وظيفة في نيسان/أبريل ،مع استقرار معدل البطالة عند مستوي 4.4%  وهو أدنى مستوى منذ عام 2007 ، ويصدر أيضا متوسط دخل الفرد فى الساعة المتوقع ارتفاع 0.2% من ارتفاع 0.3% فى نيسان/أبريل.

 

وتصدر بيانات الميزان التجاري التوقعات تشير إلى تسجيل عجز بمقدار 45.5 مليار دولار فى نيسان/ أبريل من عجز بمقدار 43.7 فى آذار / مارس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تحسن أداء القطاع الصناعي في استراليا وتراجع تصريحات البناء