استقرار سلبي للجنية الإسترليني أمام الدولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية

استقرار سلبي للجنية الإسترليني أمام الدولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية
استقرار سلبي للجنية الإسترليني أمام الدولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية

تذبذبت العملة الملكية في نطاق ضيق مائل نحو التراجع أمام الدولار الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظرة الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وعلى أعتاب الانتخابات البرلمانية البريطانية التي سوف تحدد ملامح مرحلة المفاوضات الخروج مع الاتحاد الأوروبي طول العامين المقبلين.

 

في تمام الساعة 05:23 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفض زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي إلى مستويات 1.2893 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.2904 بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.2872 والأعلى له عند 1.2950.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الملكي البريطاني تراجع القراءة السنوية لمؤشر مراقبة مبيعات التجزئة من قبل اتحاد التجزئة البريطاني لشهر أيار/مايو الماضي، وقد جاء ذلك قبل أن نشهد عن الاقتصاد الأمريكي ارتفاع قراءة مؤشر فرص العمل وملخص دوران العمالة بخلاف التوقعات خلال نيسان/أبريل الماضي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إحصائية مدراء المشتريات تظهر استقرار في أداء القطاع الصناعي في الصين