استقرار إيجابي للجنية الإسترليني للجلسة الرابعة على التوالي أمام الدولار الأمريكي

استقرار إيجابي للجنية الإسترليني للجلسة الرابعة على التوالي أمام الدولار الأمريكي
استقرار إيجابي للجنية الإسترليني للجلسة الرابعة على التوالي أمام الدولار الأمريكي

تذبذبت العملة الملكية الجنيه الإسترليني في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكية عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الجمعة عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 05:27 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي إلى مستويات 1.2783 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.2758 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.2805 والأدنى له عند 1.2751.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الملكي البريطاني صدور النشرة الربع سنوية للبنك المركزي البريطاني والتي جاءت عقب ساعات من إقرارا صانعي السياسية النقدية لدى البنك البقاء على أسعار الفائدة المرجعية عند مستوياتها التاريخية المنخفضة 0.25% وبرنامج شراء الأصول عند 435 مليار جنية إسترليني وسط تصويت ثلاث أعضاء من أصل ثمانية على تشديد السياسة النقدية في أعقاب تسارع نمو الضغوط التضخمية في بريطانيا.

 

على الصعيد الأخر فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق الإسكان التي أوضحت تراجع تصاريح البناء والمنازل المبدوء إنشائها بخلاف التوقعات خلال أيار/مايو، قبل أن نشهد تراجع ثقة المستهلكين وفقاً للقراءة الأولية لمؤشر جامعة ميشيغان، بينما تتوجه الأنظار حالياً لما سوف يسفر عنه حديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك دالاس الاحتياطي الفيدرالي في نادي الروتري في بارك سيتيز في دالاس.

 

ويأتي ذلك عقب ساعات من إقرار أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح خلال اجتماع 13-14 حزيران/يونيو، رفع أسعار  الفائدة على الاموال الفيدرالية بواقع 25 نقطة أساس للمرة الثانية هذا العام مع خفض الأعضاء لتوقعاتهم تجاه معدلات البطالة والتضخم مع محافظتهم بشكل نسبي على توقعاتهم لوتيرة النمو وسط الإعلان عن عزهم البدء في وقت لاحق من هذا العام في عملية تطبيع الميزانية وخفضها من مستويات 4.5$ تريليون الحالية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق استقرار الدولار الأمريكي ترقبا لبيانات التضخم وقرارات الاحتياطي الاتحادي
التالى تراجع مبيعات التجزئة الأمريكية - مايو